04 مايو 2007

حشود قوات الغفر النظامية تقيم احتفالا مهيبا بميدان طلعت حرب

رغم أنف الحاقدين
وحقد وترهات المرجفين
تمت أفراح العزبة الميمونة
وبصورة مهيبة
أقامت قوات الغفر النظامية احتفالا مهيبا فى ميدان طلعت حرب شاركت فيه فرق محمولة ترتدى الملابس المزركشة الرسمية والعربات
المدهونة بالاخضر التى تثير فى النفوس الهيبة والتى تعبر عن عصر الحاج وما زرعه وخضره فى قلوب الخلق من خوف مبعثه طبعا محبة واخلاص وتفانى لشخصه المبارك وقد انتشرت تشكيلات قوات الغفر النظامية فى صفوف بعد ارتداؤهم أبهى الحلل وتمشقهم الاسلحة الخفيفة واصطف قادتهم بطول الميدان ينظمون الجماهير ويحثونهم على الهتاف لجلالة الحاج
وقد تعذر على البعض الوصول للميدان من كثرة الحشود المهنئة ونظرا لوجود فقرات تؤديها الموسيقات العسكرية وفرق الكارتية وعروض اليوجا على الكراسى التى يؤديها كبار القادة من الغفر النظاميين وكذلك الكلاب المدربة التى تقفز عالى هوب للتقاط العصيان الكهربائية وتهبط لتسلمها للقائد المبتسم
وامتلأ الميدان بصور طولية وعرضية وبالورب للقائد وملئت أنفاسه المكان وعلت الزغاريد المكتومة والتصفيق الحاد من قبل المواطنين المارين المنبهرين بكل هذا الكم المحشود خصيصا لاسعادهم فى يوم مفترج وجميل كهذا
رعى الله العزب وأطال فى عمر الحاج وولده وذريته ليحكمو العزبة أبد الدهر مجللين بالمحبة والمهابة من الجمهير العاشقة لوجودهم فوق العزبة
تحية لكل من ساهم فى هذا الحدث من حبقة العوطلى لرجالته
واللعنة لكل من سولت له نفسه افساد الفرح
جيمى واسد وسيزار ويسارى وسينفل آنجل ونواره وحسام حملاوى وكبر دماغك والبلشى ودماغ وشرقاوى ومش عاوز أقعد اعد لانسى
اللعنة ليهم كلهم
والمحبة للحاج ممنجه العزبة وحاميها وضابط أمنها ومنيمها فى الهنا
مبروك للعروسين
وكنا والله نفسنا نجامل ويكاد المرء لا يغالب دموعه
بس معلش تركنا الساحة لمن هم أقدر واقرب واكثر فهما للحظة
قواتنا
قوات الغفر النظامية
عاشت عاشت عاشت
وليخسئ الحالمون

هناك 17 تعليقًا:

الحاج أبو جمال يقول...

أنا كتبت التدوينة دى من قلبى
معرتش أضحك
مع انى باضحك على روحى لو ملقتش حاجه اضحك عليها
مقدرتش حقيقى أقيم أثر المدونين إلا لما خضت هذه التجربة الرهيبة
كل هؤلاء الجنود بكل هذه الاعداد من اجل منع بضع عشرات من الوقوف أو توزيع بالونات والصدح بغناء قد لا تعجب كلماته
لك الله يا مصر
,معلهش
وآسف لمن ضايقتهم خلال اليومين الفائتين
فعلا كان الموضوع محير ومربك وضاغط
هذا حالى أنا الضاربها طبنجة
فما بال المناضلون القابعون فى السجن
من هانت عليهم عيالهم ولم تهن عليهم البلد بنت الوسخة دى
الحقيقيون ممن جرأو على تحدى كل هذا الاستعراض الذى افزع الناس أو قل افزعنى أنا
كلمة ليكم
ومن غير فشخة بق وعنتريات
وبلغة مختلفة عن مدونتى
لغة ربما ما احبهاش
بس هاقولها كده
آن للتدوين أن يعود
ورحمة الحاج الغالى هاترجعى تانى يا بهية أبهى وأحلى
يا من اقفلتم مدوناتكم
يا من شعرتم أن الامر قد انتهى
يامن اسكتكم الاحباط
يامن ارهبكم تليفون عالموبيل بلا آى دى
يامن بتم تعتبرون أن احمد مثل ازدحمد
يا ناس
ياهوه
يامدونين
والله العظيم ليكم تأثير وممكن تصحو البلد اللى فحته قلوبنا وموريانا الويل دى من نومتها
فمتناموش

Epitaph يقول...

روق يا حاج
شدة و تزول
:)

Alaa يقول...

معلش بقى فاتك أيام ما كانت وسط البلد و شبرا و الزتون و ناهية بتاعتنا، كنا عاملين شغل ولعة

و طبعا بما أن قليل الأصل ميشبعش مكتفيناش و رحنالهم لاظوغلي و جابر و حتى في السجن ولعناها، أكيد دي حالة لخبطة مؤقتة و أكيد سببها مش الأمن ولا الخوف منه لأنه كان فيه فترة تراجع من غير قمع أمن شديد، لو فيه تراجع دلوقتي فده يا أما لأسباب و مشاكل جوانا و جوه حركاتنا و تجمعاتنا يا أما عرض طبيعي و دخول في مرحلة جديدة محتاجة تواتر أبطأ شوية (ما هو مش ممكن برضه ثلاث سنين مظاهرات كل أسبوعين لازم رتم طبيعي).

يا ريت بس أفكار الشعارات اللي طلعت و لم تستخدم بسبب اجهاض الفرح تتنشر في حتة لأنها أفضل من البانر و الدعوة و خسارة متستخدمش.

و يا ريت كبير العزبة يبص على العريضة دي
http://www.rsf.org/article.php3?id_article=22000

الحاج أبو جمال يقول...

لا ياعلاء مافاتتنيش ولا حاجه
ماياش بطولة بس أنا كنت مرزى جنبكم من أول مظارهة نصب الشهيد عند الجامعة بس انا بطبعى باخاف من خيالى فكنت باروح واشارك من المؤخرة ماطلعش فى الوش
ولما الحد يشتد اخلع واقعد العب طاولة او حكشه او برغوته وادعى انى مش معاهم
انا مش مبسوط
النهاردة دليل على ان حق التظاهر خلاص انخطف تانى ورجع ليد الامن المركزى
مطوقين كل حته وحتى مع العمال بيبهدلوا الناس وبيقهروهم

معاك فى إن الامور مالهاش وتيرة واحدة بس برضه مش كده يعنى
الملفات مانقفلتش والحكاية مش موده ومابقتش تنفع
ولا صناعة الخبر اختلفت والنيوز ميكرز بيدورلوهم على مجال للاثارة تانى
انا النهاردة متلخبط ومش فاهم
انا

كبر دماغك يقول...

معلش يا زهر

:)

انا كنت من الناس المنظمين للموضوع كل حاجه كانت مترتبه الصاير و القراطيس الى فيها السودانى و الورد الى كنا هنوزعه على الناس

كنت بنسق مع أسد و الأستاذ خالد البشى و الأستاذه عبير العسكرى

و النهارده صحيت بدرى ظبت كل حاجه بعد 4 أيام من التنسيق و الأتفاق على الحاجه

و فى الأخر أتلغت

عشان تقريبا كانوا فكرنا هنفجر الميدان


رحت قبل الموضوع بساعه واحده إيه ده فرق كراتيه و أكثر من 9 عربيات أمن مركزى و ظبات و كام لواء و صباح مباحث أمن الدولة


إيه سبب الدعوة؟ أننا نروح أصلا؟

ده مش فضا زى ما واحد ما قال
ولا أحنا ناس بتئبح زى ما واحدة ما قالت


الفكرة هى محاولة الخروج من السياق المعتاد للنزول فى الشارع


يعنى مثلا بره لما الدكتور فى أمريكا عايز زياده فى أجره مش بينزل يقول يسقط بوش
مع أحترامى لده

ولكن بينزل يلبس لبس الدكتور يمثل مثلا يعمل مسرحيه فى الشارع يعنى أهو نوع من كسر فكرة المظاهره
و فى نفس الوقت تعبير على الى جواه

الفرح أولا ناس كتييرة أعترضت عليه و ده شىء أسعدنى حاجه مختلفه فا شىء طبيعى الناس تختلف عليه
بس و نبى بلاش كلمة السلوجان أبيح عيب يعنى و الله ما جه فى دمغنا كده
ربنا يشفى العقول

ثانيا بجد أسعدنى وجود الأستاذ خالد البلشى و الأستاذه عبير العسكرى و أسد طبعا يعنى ناس بجد مخها نضيف و بتفكر و أحترمتهم أوى

الى أتبسط منه كمان أن فى اخوان كتييير أوى كانوا جاييين و من غيير لا أذن ولا حاجه الموضوع لا كان قضية ولا حاجه و ده شىء جيد
و أخيرا

أرجو من الحاج أننا نشوفه قريب كان نفسنا نعرف مين هو:)

و مبروك على الداخليه الوقفه و الطعه الى أتلطعوها

هنيئا لكم
يا فرق الكاراتيه

و مبروك يا جيمى أنت و خديجه

و بردوا خديجه أه لكن مصر لأ لأ لأ لأ

BeLiEvEr يقول...

يابا الحاج ولا يهمك
لسه الأفراح جايه كتير
:)

أهم حاجة بس طمنا على المحروس، إيه أخبارة؟
حصل ولا محصلش؟

الحاج أبو جمال يقول...

أنا عارف إن لسه الافراح جاية
وهو انا اهبل عشان احبط
أنا صحيت م النوم وفقت ملقيتش حاجه كبيرة حصلت يعنى طول مانت طبال وانا زمار ياما افراح هاتجمعنا
عقبال عندكم
وبلاش ازعاج زمان العروسين لسه بيتهنو فى البتنجان

الحاج أبو جمال يقول...

الجميل فى الموضوع إن فيه سته فى ساعة واحدة عاوزين يخشو على الكمبيوتر بتاعى م غير لا إحم ولا دستور
ليه ياجماعة هو انا عندى سيرفر البنتاجون
احه

الحاج أبو جمال يقول...

أنا آسف لناس كتير كانو بيحضرو معانا وأنا زى ما هم مايعرفونيش أنا ماعرفهمشى
ريسى المباشر أسد كان شايل هم التنظيم وأنا هم الدعوة والتأكيد على جدة الفكرة والتسخين وعشان كده نص اللى كانو فى المعمة والله فعلا ماعرفهمش
أنا اسف يا كبر دماغك ياللى اسمك سهير تقريبا لو انا لسه مخرفتش
ونادم ندم الابل ورحمة أمى
وبالتأكيد هاتشفونى فى المشمش عشان انا حاج فخيم مش مواطن ومعدى كده

احمد الجيزاوى &الشهيد الحى يقول...

على فكرة احنا كمدونين لينا قوة احنا مش عرفنها لكن امن الدوله عرفه لان امس فى ميدان طلعت حرب حجم القوات المنتشرة فى الميدان كان ممكن يحرر العراق وفلسطين وناخد نيورك هديه كمان بس المشكله اننا مش عرفين نفسنا
ابويا مرة قلى مستعجب ايمنا كان غفير ينيم بلد بحله من المغرب الان الشباب بتدخل امن الدوله وتخرج وتشتغل تانى لزم نعرف حجم قوتنا لان الخصم عرفه كويث
احمد الجيزاوى

احمد الجيزاوى &الشهيد الحى يقول...

على فكرة موضوع البدل بتاع المظاهرات الذى بيخدة الضباط دة انا اتفجائت لمه عرفته بس كدة المفرود الضباط من تحت لتحت يسبونا بنعمل معاهم بزنس يعنى نعمل على دخول المدارس مظهرة وله اتنين ونعمل على العيد ورمضان مظهرة وله اتنين علشان يخدة همه مكفائه ويعرفه يسرفه على الاسرةالموقه وله همه مش محتجين وبسرقه عينى غينك والله مش عرف
بس ناس له مكفائات وناس له الامن المركزى

كبر دماغك يقول...

أه أنا سهير لأ مش مضيقه خالص ولا من حضرتك ولا من حد من الى أشتغلت معاهم بالعكس أنا أتبسط و أستفدت ومستنييسن نشوف حضرتك قريب ان شاء الله
:)

العقل المفكر يقول...

الصحيح والثابت ان مصر هى ام الدنيا ولكن المهم مين هو ابوها اللى خلف منها كلى المصريين دول انتو طبعا عارفينه لكن الغريب انه لسه بيخلف وهو فوق السبعين ربيعا وده اكبر دليل انه مازال قادر على العطاء

دماغ ماك يقول...

el 7eta beta3et ( elo kol geh yehany ) waga3et alby awy ya gada3
shoft welad el kalb ba2o bey7'afo ezay mena??

غير معرف يقول...

هو اية اللى حصل
مش مفروض برضة يا ابا الحاج يوم مبارك زى دة تستحمى وتبعت للمزين يصبغ شعرك بلاش الاسود دة المرة دى تعملة كانيش مهو فرح بقى وكل واحد يدلع نفسة شوية وتجيبوا رقاصة روسية من بتوع الشرم والخرم وتهيص انت والخواجاية شوية
و يا ابا الحاج ما تنساش تجيب جبنة مثلثات حلوة اللى انتم لغيتم الاعلان بتاعها بتاع البقرة الناطحة
اللة فرح متزبط على الاخر وربنا يجعلة عامر

قرص جلة من الكفر

che husam يقول...

عادى يا أبا الحاج هما خطفوا حق التظاهر مننا لكن فيه حاجه حلوه إن فيه ناس من الشعب مش بيقولوا هما بتوع سياسه وكده بيخطفوا الحق ده تانى خد عندك الناس بتوع قلعة الكبش ودورنا بقا ياأبا الحاج إننا نشاركهم أحسن يحصل إللى حصل فى 77 والحكايه تضيع والناس تيأس اكتر ما هيا يأسه

spellz يقول...

مش قولتلك يابا الحاج أنزل وللا هلاقى رجالة حبقة عاملين الواجب


ماتزعلش أكيد فى حل
ولله كنت بفكر ازغرد فعلآ

هقول الكلمة الى كل المصريين بيقولوها
حسبي الله!


يا رب خلينا نفوق و نفهم انك مش هاتساعدنا غير لو فوقنا!!